مقدمة:

كانت النشأة الأولى لكلية الشريعة والقانون في العام 1986م باسم (كليتا التربية والدراسات الإسلامية)؛ حيث ارتبطت علمياً بجامعة أم درمان الإسلامية التي كانت تمنح خريجي الكلية درجة البكالوريوس.

بإنشاء جامعة إفريقيا العالمية عام 1991م، أصبحت تُسمى كلية الشريعة والدراسات الإسلامية. وكانت هي وكلية التربية والدِّراسات الإنسانية، تحت إدارة عميد واحد، إلى أن استقلت إدارياً في عام 1992م، وهو العام الذي خرَّجت فيه الدفعة الأولى، بشهادة من جامعة إفريقيا العالمية.

في العام 2010م أُقرّت الخطة الاستراتيجية للجامعة (1431-1441ﻫ/ 2010-2020م)، والتي تبنت الجامعة فيها تطوير كلية الشريعة والدِّراسات الإسلامية لتصبح تحت اسم كلية الشريعة والقانون، وتزامن مع ذلك تطوير قسم الدراسات الإسلامية ليصبح كلية جديدة بمسمى كلية الدراسات الإسلامية.

وافق مجلس أمناء الجامعة على خطة تطوير الكلية في دورته رقم (17) بتاريخ 13 يناير 2011م، وتمت ترجمتها في قرار المجلس العلمي للجامعة رقم (111) بتاريخ 18 سبتمبر 2012م، الذي أجاز التصور العلمي للكلية، وتضمن رؤية الكلية، ورسالتها، وأهدافها، وأقسامها العلمية، وبرامجها، ومناهجها، ومقرراتها الدراسية.

اقتضت ضرورة مراجعة مقررات الكلية أن يتطور برنامجها الأكاديمي على مستويات متعددة في مرحلة البكالوريوس، وكذلك في مجالات الدراسات العليا، وهو ما دعا لتعزيز التخصصية في برامج الكلية الأكاديمية حتى يكون خريجوها متمكنين من أدوات التأثير من خلال تأهيلهم الأكاديمي، وبناءً على هذا التصور تمت مراجعة مقررات الكلية على مستويي البكالوريوس والدراسات العليا، وتمت إجازة هذه الخطة الدراسية في اجتماع المجلس العلمي رقم (118-2014م) بتاريخ 22 مارس 2014م.

تضم الكلية طلاباً من عدة قارات (إفريقيا، وآسيا، وأوروبا، وأمريكا الجنوبية) ينتمون لثقافات ومجتمعات متنوعة، في عصرٍ سريع التغير على الأصعدة الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية، والتقنية مما يتطلب محافظة الكلية على جودة مخرجاتها التعليمية، ومواكبة المستجدات المحلية، والإقليمية، والعالمية.

مرتكزات الخطة الدراسية للكلية:

ترتكز الخطة الدراسية للكلية على المحاور التالية:

(1)  الرؤية:

تعزيز التميز والتفرُّد العلمي على الصعيد الإقليمي، في تخصصي الشريعة والقانون، من خلال فعالية إدارية، وبرامج علمية متنوعة تربط الحاضر بالماضي ومخاطبة القضايا المعاصرة وصولاً إلى المستقبل.

(2)  الرسالة:

نشر العلم والمعرفة وربطهما بالزمان والمكان والبيئة، وتخريج طلاب وباحثين قادرين على المزاوجة بين النصوص القانونية الوضعية وأحكام الشريعة الإسلامية ومقاصدها وفقاً لمنهج الوسطية، ويتمتعون بكفايات علمية وعملية عالية.

(3)  قيم وثقافة الكلية:

تسعى الكلية لترسيخ القيم الإسلامية بعامَّة والأخلاقية منها بخاصَّة، وتسعى لترسيخ معاني الإخلاص والتجرُّد عند أداء المهن القانونية والشرعية، كما تستهدف تنمية روح المبادرة، والابتكار، والتأصيل، والمواكبة والترقية المستمرة في الأداء العلمي والمهني لدى أساتذة الكلية وباحثيها وطلابها.

(4)  أهداف الكلية وبرامجها:

1/ صياغة العقلية القانونية للطلاب صياغة شرعية من خلال بناء المقررات القانونية على قواعد الشريعة الإسلامية، وربط النص القانوني بمقاصد الشريعة الإسلامية وفلسفتها.

2/تخريج أجيال من العلماء النافعين للمجتمع، والذين يمتلكون القدرات اللازمة لتنزيل العلم إلى الواقع العملي، بمنهج الاعتدال والتوسط.

3/   دراسة علوم الشريعة الإسلامية، والنظم القانونية الوضعية المعاصرة.

4/   تخريج القضاة، والمحامين، والعلماء، والباحثين لسد حاجة المسلمين في هذه المجالات.

موجهات الخطة الدراسية:

استناداً إلى مقررات لقاء العمل الخاص بمناهج كلية الشريعة والدّراسات الإسلامية الذي عُقد في 9 صفر 1433هـ الموافق 4 يناير2012م، وبناءً على المقترحات المقدمة من الأقسام، والمجازة في المجالس العلمية المختصة، تتركز موجهات الخطة الدراسية في الآتي:

1/    اتباع نظام الدراسة الفصلية والتي تمتد لثمانية فصول دراسية، مدة الفصل الواحد 15 أسبوعاً، تتوزع على أربع سنوات.

2/تأسيس الكفايات الشرعية، واللغوية، والتربوية، لدى الطالب، من خلال مطلوبات الجامعة، والتي تصل إلى (35) ساعة معتمدة.

3/دراسة نسبة مقدرة من المقررات المشتركة بين تخصصي الشريعة والقانون، كمطلوبات كلية، وهي مواد منتقاة بعناية، تشمل مواداً في الشريعة الإسلامية والقانون.

4/ دراسة نسبة مقدرة من المقررات المشتركة في تخصصات الدراسات الإسلامية، واللغات والتربية، والاقتصاد، والحاسوب، لتوسيع مدارك طلاب الكلية، وتعزيز معارفهم في التخصصات المجاورة الضرورية.

5/ الاهتمام باللغة العربية، بصورة أساسية، وإيلاء اهتمام مقدر باللغات الأجنبية (الإنجليزية والفرنسية) لطبيعة طلاب الكلية الذين ينتمون لدول مختلفة.

6/    اعتماد الحد الأقصى للساعات المعتمدة لتدريس أي مقرر في البكالوريوس بما لا يزيد عن ساعتين معتمدتين في الأسبوع.

7/الاهتمام بتنمية روح البحث العلمي لدى الطلاب، من خلال تدريسهم لمناهج البحث العلمي، وإلزامهم بكتابة بحث للتخرج. 

8/إفراد مساحة من الخطة الدراسية للتدريب العملي، وتشمل التدريب على صياغة المذكرات القانونية، والإلمام بخطوات وإجراءات التقاضي بمختلف الدرجات، كما يشمل برنامج التدريب الزيارات لأقسام الشرطة، والنيابات، المحاكم، والسجون.